مقال عن السعار للدكتورة ماجدة عبد الوهاب مدير إدارة الإرشاد الجزء 1




مقال للدكتورة : ماجدة عبد الوهاب مدير عام إدارة الإرشاد بالمديرية عن : السعار هذا المرض من أهم الأمراض المشتركة بين الإنسان والحيوان وأكثرها خطورة على حياة الإنسان لأنه مميت و ليس له علاج. السعار مرض فيروسي حاد مميت يؤثر على الجهاز العصبي المركزي لجميع الحيوانات محدثا تهيجا شديدا ثم يؤدي إلى الوفاة. السبب وراء هذا المرض فيرس يصيب الأعصاب يسمى رابيدو فيرس. طرق العدوى : السعار يصيب الإنسان والحيوان عن طريق 1- العقر (العض) 2- تعرض الجروح الحديثة والأغشية المخاطية للعاب حيوان مصاب بداء السعار. 3- يجوز إنتقال المرض عن طريق إستنشاق الرذاذ أو الطعام. 4- ينتقل أيضا عن طريق الخفاش، حيث أن الخفاش هو الجنس الوحيد الذي يحمل المرض ولا تظهر عليه أعراض المرض. وهذا النوع من الخفافيش لا يوجد في مصر. فترة حضانة المرض هي الفترة الزمنية من التعرض للعقر أو للعض حتى ظهور الأعراض ، وتتوقف تلك الفترة على 1- مكان العقر أو العض. 2- شدة العضة وعمقها. 3- كمية الفيرس داخل الجرح. فكلما كان الجرح قريبا من الأعصاب الرئيسية والجهاز العصبي المركزي كانت فترة الحضانة قصيرة والعكس صحيح. فترة الحضانة في الحيوانات تتراوح بين 10 أيام وحتى 6 أشهر، بينما تتراوح فترة الحضانة في الإنسان من 30 إلى 70 يوم. أعراض المرض هناك نوعين من الأعراض نوع تهيجي ونوع ساكن النوع التهيجي وينقسم إلى 3 أطوار 1- طور الكأبة وفيه تتغير عادات وطباع الكلب فيميل إلى العزلة ويختار الأماكن المظلمة ويفقد شهيته للطعام ويبتعد عن صاحبه ولا يطيع أمره ولا يتعرف عليه. 2- طور الجنون وفيه يصاب الكلب بالقلق والإضطراب والهياج العصبي ويهاجم الأجسام المتحركة ويعض كل شيء يراه ، كما يقوم بحركات سريعة ويندفع بلا خوف ، كما يتغير صوت الكلب إلى حشرجة ويعوي بصوت مبحوح، ويحدث أيضا شلل في عضلات البلع مما يجعل الكلب لا يشرب الماء ولا يقربه ( مرض الخوف من الماء ) ، في نهاية هذا الطور يحدث خلل في توازن الكلب وتكون حركاته لا إرادية وغير منتظمة. 3- طور الشلل وفيه يتدلى الفك السفلي للكلب ويتساقط اللعاب بغزارة من الفم كما لا يستطيع الكلب الوقوف نتيجة شلل في الجزء الخلفي ، ويعاني أيضا من تقلصات وشلل في باقي عضلات الجسم والحجاب الحاجزالذي يؤدي إلى صعوبة التنفس ثم الوفاة. النوع الثاني وهو النوع الساكن وفيه يمشي الكلب مثل الدب ورأسه مدلاة للأسفل ، كما يحدث شلل بالفك السفلي ويصبح الكلب غير قادر على العض ويتساقط اللعاب بكثرة من الفم ، ويجد صعوبة في البلع ، ثم يمتد الشلل لباقي أجزاء الجسم وإلى الحجاب الحاجز فتحدث صعوبة في التنفس تنتهي بالوفاة. أعراض المرض في الإنسان:- ارتفاع في درجة الحرارة وفي مكان العضة. صداع شديد وفقدان الشهية. جفاف الحلق مع عطش شديدة وعدم القدرة على البلع نتيجة التشنجات. الخوف من الماء. توتر شديد للمريض تجاه الصوت والضوء والمرئيات. تقلصات وتشنجات في عضل

تاريخ النشر

10/1/2017 12:00:00 AM

تم بواسطة د / هانى عباس


الرجوع الى الصفحة السابقة